أبرز مستجدات سوق الطاقة العالمي

 

YNP:

ملخص لـ أبرز مستجدات سوق الطاقة العالمي

 

—- جنوح الناقلة “أم تي ليبرتي” التي ترفع علم الكاميرون وتحمل 139 ألف طن من النفط الفنزويلي في المياه الإندونيسية بالقرب من مضيق سنغافورة، في حادثة مماثلة لما تعرضت له عدة سفن في المنطقة نفسها شملت ما يسمى سفن “الأسطول المظلم” التي تنشط خارج قطاع الشحن البحري الرسمي وتعتبر المنظمة البحرية الدولية أنها “مصدر قلق شديد” – فرانس برس.

—– أمريكا تعلن عن انسحابها من تحالف بقيادة هولندا يهدف إلى الإلغاء التدريجي للدعم المقدم للوقود الأحفوري، بدءاً بإعفاء الدول من الاتفاقيات الدولية التي تلتزم بها بسبب خلافات في الكونغرس تجاه هذا القرار.

—–الاتحاد الأوروبي يستعد لمنح الدول الأعضاء سلطة تعليق واردات الغاز من روسيا و بيلاروسيا لمنع الشركات الروسية والبيلاروسية من الحصول على مساحة في خطوط أنابيب الغاز ومحطات الغاز الطبيعي المسال.

—- متوسط الصادرات اليومي في روسيا يرتفع في شهر نوفمبر بمقدار 2.2 مليون برميل، مع انتهاء الحظر على تصدير الديزل الذي سبق أن نفذته موسكو، وانتهاء موسم الصيانة في مصافي التكرير في البلاد – بلومبيرغ.

—- هولندا تبدأ فعلياً بشراء الغاز الروسي المسال بعد انقطاع دام ثلاثة أشهر بسبب إعلانها إيقاف واردات الغاز الطبيعي من روسيا.

—- ورادات مصر من الغاز الإسرائيلي ترتفع بمقدار 52% خلال الأشهر التسعة من العام 2023 على أساس سنوي لتصل إلى 236.6 مليار قدم مكعب – بلومبيرغ.

—- الحكومية المصرية تعتزم تحرير سوق الغاز الطبيعي بشكل كامل والسماح لشركات القطاع الخاص باستيراد الغاز من الخارج لنفسها وللغير خلال فترة من 3 إلى 5 سنوات، وسيتم التعامل مع شركاء ومستوردين للغاز الطبيعي من أسواق خارجية.

—– تقرير “ريج زون” النفطي الدولي يقول إن أسعار النفط انتعشت بدعم من البيانات الأمريكية وخطط إعادة ملء احتياطي النفط الاستراتيجي، رغم إغلاقها على أطول سلسلة خسائر أسبوعية منذ أواخر 2018، وسط مخاوف بشأن تخمة وشيكة للمعروض.

—– تقرير “أويل برايس” النفطي الدولي: مبادرة وزارة الطاقة الأمريكية نحو إعادة ملء احتياطي النفط الاستراتيجي تعزز الطلب وهناك سبب وراء بطء عملية إعادة التعبئة حيث إنه إذا تم شراء ثلاثة ملايين برميل على مدار شهر واحد، فهذا يكفي لدفع سعر النفط بنحو دولارين إلى أعلى.

—- على هامش مؤتمر المناخ كوب28 أمين عام منظمة “أوبك” يدعو أعضاء المنظمة وشركاءها إلى “الرفض الاستباقي” لأي نص أو صياغة في الاتفاق النهائي لمفاوضات المناخ تستهدف الوقود الأحفوري بدلاً من انبعاثات الغازات الدفيئة.

—السعودية و العراق والدول المصدّرة للنفط تؤكد رفضها إدارج مسألة خفض استخدام الوقود الأحفوري أو التخلي عنه في الاتفاق النهائي لمؤتمر الأمم المتحدة للمناخ “كوب28” في دبي.

—-الهند تطالب بالمساواة والعدالة في مفاوضات الأمم المتحدة المعنية بتغيير المناخ وتقول إن الدول الغنية يتعين أن تقود التحرك العالمي من أجل المناخ، رغم أنها ثالث أكبر دولة تصدر انبعاثات بعد الصين و أمريكا.

—-إيران تقول إنها ستبدأ بإصلاح وصيانة مصفاة تكرير النفط في محافظة حمص وسط سوريا، مشيرة إلى أنها قامت في وقت سابق بتأهيل مصفاة نفط في فنزويلا.

شاهد أيضاً

استقرارا أسعار النفط مع اقتراب اجتماع أوبك+

  YNP: استقرت أسعار النفط في التعاملات الآسيوية، اليوم الاثنين، مع ترقب الأسواق اجتماع أوبك …