أسهم أوروبا تتراجع وسط استمرار الغموض حول الانتخابات الفرنسية

 

YNP:

تراجعت الأسهم الأوروبية، متأثرة بخسائر قطاعي البنوك والطاقة مع تزايد الحذر بين المستثمرين قبل الجولة الثانية من الانتخابات البرلمانية الفرنسية.

وأغلق المؤشر ستوكس 600 الأوروبي على انخفاض 0.2% بعد أن سجل أعلى مستوى في أكثر من أسبوع في وقت سابق من اليوم.

وأنهى المؤشر الأسبوع على ارتفاع بـ 1%، وفق رويترز.

وتواجه الأسواق المالية الفرنسية موجة بيع منذ دعوة الرئيس إيمانويل ماكرون لانتخابات مبكرة الشهر الماضي وسط مخاوف تتعلق بالاستدامة المالية في حالة فوز اليمين المتطرف. كما أن هناك حالة من القلق بشأن ما الذي قد يحدث إذا لم تسفر الجولة الثانية المرتقبة يوم الأحد عن فوز واضح لأي طرف.

وانخفض المؤشر الفرنسي 0.3% في جلسة الجمعة، لكنه حقق أكبر مكسب أسبوعي منذ أوائل مايو/ أيار.

وهبط المؤشر الفرعي لأسهم قطاع البنوك 0.9%، كما خسر المؤشر الفرعي لأسهم شركات الطاقة نحو 1%.

وقفز المؤشر فايننشال تايمز 250 البريطاني الذي يركز على الشركات المحلية بنحو 0.9% ليغلق عند أعلى مستوى في شهر بعد أن حقق حزب العمال فوزا ساحقا في الانتخابات البرلمانية التي جرت أمس الخميس وأنهى 14 عاما من حكم المحافظين.

ومع ذلك انخفض المؤشر فايننشال تايمز 100 للأسهم القيادية 0.4%.

شاهد أيضاً

توقف حركة الملاحة عبر رأس الرجاء الصالح   

YNP:  توقفت حركة الحاويات عبر رأس الرجاء الصالح بسبب ظروف جوية قاسية. وحسب بيان اليوم …